cxyttfmxuaas65c

مايكروسوفت وبحر العرب تنقلان النظام المحاسبي السعودي إلى السحابة الرقمية

وقعت شركة مايكروسوفت العربية اتفاقية شراكة استراتيجية مع شركة بحر العرب لأنظمة المعلومات لتطوير ونقل النظام المحاسبي السعودي الموجه للشركات الصغيرة والمتوسطة SMACC نحو منصة أعمال مايكروسوفت السحابية Azure ، وذلك بهدف تطوير بيئة الأعمال الخاصة بالشركات.

وشهد الحفل الذي أقيم في مدينة الرياض حضور عدد من شركاء مايكروسوفت العربية وشركة بحر العرب، حيث تمت مناقشة مستقبل ريادة وتطوير الأعمال الصغيرة والمتوسطة في المملكة وآليات تطويرها وتقديم الدعم المستمر لها من خلال نقلها للمنصة السحابية.

وعلق المهندس سمير نعمان، رئيس شركة مايكروسوفت العربية، بأن مايكروسوفت العربية تدعم خطى المملكة في تطبيق خطة التحول الوطني 2030، وذلك عبر توفير بيئة خصبة ومناسبة لقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة من خلال الحلول التي توفرها مايكروسوفت لقطاع الأعمال، كما أن الشراكات التي تعقدها مع مطوري الأعمال المحليين، مثل شركة بحر العرب، تساهم بشكل كبير بالوصول إلى الهدف المنشود.

وتابع: “تُعدّ الخبرة التي تملكها الشركات المطورة لأنظمة المعلومات والتطبيقات التي تخدم الشركات الصغيرة والمتوسطة، مثل شركة بحر العرب، خاصة في مجال تطوير الأنظمة المالية والإدارية أحد الركائز الأساسية لدعم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، والتي تكون بدورها محورا أساسيا في دعم اقتصادات الدول”.

ومن جانبه قال المهندس عبدالعزيز الخليفة، العضو المنتدب لشركة بحر العرب، أن الشركة سعت خلال الفترة السابقة للاستمرار في العمل مع مايكروسوفت العربية لما تملكه من تقنيات وأنظمة متطورة من شأنها تطوير أنظمة وريادة الأعمال وتوفر بيئة مناسبة يمكن من خلال دعم توجهات القطاع بشكل كامل. وأضاف الخليفة بأن هذه الشراكة من شأنها دعم خطة شركة بحر العرب لإيصال أنظمتها إلى الأسواق العالمية وخدمة عملاءها عبر طرح خدماتها مع شريك موثوق لإستضافة بياناتهم في سحابة مايكروسوفت Azure.

يذكر أن شركة بحر العرب طرحت النسخة الجديدة من برنامج سماك كلاود بداية العام الحالي في معرض سيبت بألمانيا، والذي يدعم 13 لغة عالمية مختلفة، وتتطلع الشركة إلى الوصول للأسواق العالمية بنظامها المحاسبي الرقمي السعودي وزيادة عدد عملائها الذي يتجاوز عددهم حاليا 64 ألف عميل.